بالفيديو.. ريال مدريد يتعادل أمام مونشنغلادباخ ومحمد صلاح يقود ليفربول لتخطي ميتلاند بدوري أبطال أوروبا

واصل ريال مدريد نتائجه السلبية بدوري أبطال أوروبا وتعادل أمام بروسيا مونشنغلادباخ الألماني 2/2
تقدم ماركوس تورام للفريق الألماني في الدقيقة 33 بتسديدة رائعة، لينهي الشوط الأول بتقدم فريقه بهدف نظيف.
وعزز تورام تقدم فريقه بالهدف الثاني في الدقيقة 35، بعد متابعته لكرة مرتدة من كورتوا ليضعها في الشباك الخالية دون أن يكون في وضعية تسلل، ويعقد الأمور على منافسه الميرنغي.
وأحرز كريم بنزيما هدف ريال مدريد الأول في الدقيقة 87، قبل أن ستعادل كاسيميرو في الثواني الأخيرة من الشوط الثاني.
بهذه النتائج يتصدر بروسيا مونشنغلادباخ المجموعة بـ4 نقاط، ويأتي شاختار الأوكراني خلفه بنفس الرصيد ولكن بفارق الأهداف.
وفي نفس المجموعة فرض التعادل السلبي نفسه على مواجهة شاختار دونيتسك الأوكراني مع ضيفه إنتر ميلان الإيطالي في الجولة الثانية في المجموعة الثانية في دوري الأبطال.
ولم ينجح أي من الفريقين في فك شفرة دفاع الخصم ليواصل الفريق الأوكراني تحقيق مفاجآته.
وكانت المفاجأة الأولى في الجولة الأولى حينما فاز الأوكرانيون على ريال مدريد في عقر داره 3-2.
وبعد تعادل اليوم بات شاختار يتصدر المجموعة بأربع نقاط، أما إنتر فأصبح له نقطتين.
ونجح فريق ليفربول الإنجليزي بقيادة المدرب الألماني يورغن كلوب في تخطي ميتلاند الدنماركي على ملعب أنفيلد رود التاريخي بهدفين نظيفين.
على إستاد آنفيلد في ليفربول، عانى أصحاب الأرض من غياب عدد من نجومهم الأساسيين عن التشكيلة الأساسية لكنهم انتزعوا فوزا ثمينا ليكون الانتصار الثاني على التوالي لأصحاب القميص الأحمر.
وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي ثم سجل البرتغالي ديوجو جوتا هدف التقدم في الدقيقة 55 وأضاف محمد صلاح الهدف الثاني من ضربة جزاء في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للمباراة.
ورفع ليفربول رصيده إلى ست نقاط لينفرد بصدارة المجموعة بفارق نقطتين أمام أتالانتا وظل ميتييلاند في قاع المجموعة بلا رصيد من النقاط بعدما مني بالهزيمة الثانية على التوالي في المجموعة.
وعلى إستاد جيويس في بيرجامو، رفض أتالانتا أن يفسد الضيوف احتفال الفريق بخوض أول مباراة له في دوري الأبطال على هذا الملعب، وانتزع أتالانتا تعادلاً ثميناً 2-2 ليرفع رصيده إلى أربع نقاط في المركز الثاني بالمجموعة فيما حصد أياكس أول نقطة له في هذه المجموعة وظل في المركز الثالث.
وأنهى أياكس الشوط الأول لصالحه بهدفين نظيفين سجلهما دوشان تاديتش ولاسينا تراوري في الدقيقتين 30 من ضربة جزاء و38.
وفي الشوط الثاني، رد أتالانتا بقوة وسجل هدفين بتوقيع الكولومبي الدولي دوفان زاباتا في الدقيقتين 54 و60.
ولم يواجه مانشستر سيتي أي متاعب في طريقه لتحقيق انتصاره الثاني في المجموعة الثالثة بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم بفوزه 3-صفر على أولمبيك مرسيليا باستاد فيلودروم اليوم الثلاثاء.
وهز فيران توريس وإيلكاي جندوجان ورحيم سترلينج الشباك ليظل فريق المدرب بيب جوارديولا في صدارة الترتيب برصيد ست نقاط متقدما بثلاث نقاط على بورتو وأولمبياكوس.
ويقبع مرسيليا في مؤخرة المجموعة بدون نقاط بعد هزيمته العاشرة على التوالي في المسابقة، حيث خسر مرتين أمام بايرن ميونيخ في دور الثمانية عام 2012 ثم ست مرات متتالية في دور المجموعات في موسم 2013-2014 خلال مشاركته الأخيرة.
ويحل مرسيليا، الذي خسر 1-صفر أمام مضيفه أولمبياكوس في مباراته الأولى بدوري الأبطال بعد غياب سبع سنوات، ضيفا على بورتو ويلتقي سيتي على أرضه مع أولمبياكوس في الجولة القادمة في الثالث من نوفمبر تشرين الثاني.
كما واصل بايرن ميونخ الألماني مسيرة انتصاراته الأوروبية بالفوز على مضيفه لوكوموتيف موسكو بهدفين لواحد، في الجولة الثانية في المجموعة الأولى في دوري الأبطال.
جاء الهدف الأول للفريق البافاري عبر اللاعب ليون جوريتسكا (ق13)، بعد أن حول عرضية زميله بنيامين بافارد إلى داخل الشباك.
وفي الدقيقة (70) نجح أصحاب الأرض في إدراك التعادل بواسطة أنتون ميراتشوك، لكن بعد مرور تسع دقائق فقط أدرك الضيوف التعادل عن طريق جوشوا كيميتش.
وجاء هدف كيميتش بصورة ولا أروع بعدما تسلم الكرة ورفعها إلى الهواء قبل أن يسددها أرضية صاروخية في مرمى الفريق الروسي.
بهذا يظل بايرن ميونخ لا يعرف طعم الخسارة في دوري الأبطال للمباراة الـ12 على التوالي وتحديدا منذ مارس(آذار) 2019 عندما سقط الفريق (1-3) في عقر داره في إياب ثمن النهائي على يد ليفربول الإنجليزي الذي توج بلقب تلك النسخة.
وتربع بايرن بهذه الطريقة على رأس المجموعة الأولى بست نقاط، وتجمد لوكوموتيف موسكو عند نقطة واحدة في المركز الثالث وهو نفس رصيد سالزبورغ النمساوي الذي سيحل ضيفاً على أتلتيكو مدريد الإسباني الليلة.

 

ليفربول – ميتلاند

 

ريال مدريد  – مونشنغلادباخ

 

error: Content is protected !!