كريسيانو رونالدو يعود للتداريب بعد غياب دام شهرين

عاد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، الثلاثاء، إلى مقر تدريب ناديه يوفنتوس الإيطالي، للمرة الأولى بعد غياب دام قرابة الشهرين، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وعاود لاعبو يوفنتوس تدريباتهم الفردية اعتباراً من 4 مايو، في اليوم ذاته الذي عاد فيه رونالدو إلى تورينو بعد شهرين أمضاهما في البرتغال، بعدما خضع لحجر صحي في إيطاليا لمدة 14 يوماً، بمنزله.

من جهة أخرى سيخضع البرتغالي الحائز على الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم 5 مرات، لفحوص طبية وبدنية قبل الانضمام إلى زملائه في التدريبات، بحسب تقارير في الصحف المحلية.

ولعب اسطورة البرتغال اخر مباراة له في صفوف يوفنتوس ضد فريق إنتر ميلان بحيث انتصر فريقه ب2-صفر في 8 مارس 2020، قبل أن يتوقف الدوري في اليوم التالي بسبب وباء طورونا المستجد الذي أودى بحياة أكثر من 32 ألف شخص في إيطاليا.

 


وكانت رابطة الدوري اليطالي تأمل في اسثئناف الأندية المحلية تدريباتها الجماعية اعتباراً من أمس الاثنين، لكن اللجنة العلمية والفنية لم توافق حتى الآن على البروتوكول الصحي، على أن تعلن قرارها رسمياً في غضون الأسبوع الحالي.

error: Content is protected !!