”فيروس بالمعدة“ يبعد نجمي ريال مدريد عن التدريبات

 

قال موقع ”ديفنسا سنترال“ إن فيروسا بالمعدة تسبب في حرمان اثنين من نجوم نادي ريال مدريد الإسباني من المران اليوم الأربعاء.

وأكد الموقع، في تقرير نشره اليوم، أن الويلزي غاريث بيل والصربي لوكا يوفيتش غابا عن مران ريال مدريد، نتيجة إصابتهما بالتهابات في المعدة.

وأشار الموقع، المقرب من إدارة ريال مدريد، إلى أن التشخيص المبدئي لغاريث بيل ويوفيتش بعد إجراء الكشف الطبي عليهما أوضح أنهما مصابان بفيروس في المعدة والأمعاء، وليس من الواضح حتى الآن إمكانية انضمامهما لمران الميرينغي غدا الخميس.

وشهد المران مشاركة ماركو أسينسيو، الذي بدأ تدريبات التأهيل بعد إصابته بالرباط الصليبي في فترة الإعداد قبل نهاية الموسم، حيث قام اللاعب بأداء تدريبات الجري واللياقة البدنية.

ويستعد ريال مدريد لمواجهة ليفانتي خارج أرضه، يوم السبت المقبل، في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم، الليغا، حيث يتصدر النادي الملكي المسابقة بفارق نقطة واحدة عن برشلونة، بعد التعادل المخيب للآمال أمام سيلتا فيغو 2-2 بملعب ”سانتياغو برنابيو“.

ويخوض ريال مدريد على أرضه مواجهة نارية يوم الأربعاء المقبل أمام مانشستر سيتي، في ذهاب دور الـ16 لمسابقة دوري أبطال أوروبا، علما بأن الفريقين سيلتقيان في لقاء العودة يوم 17 مارس بملعب ”الاتحاد“.

error: Content is protected !!