أخبار ميركاتو الأندية الأوروبية: ”دومينو نيمار“ يحرك سوق الانتقالات.. ومانشستر يونايتد يحاول إرضاء بوغبا

 

”كل الطرق تؤدي إلى عودة نيمارلناديه السابق برشلونة“.. هكذا جاءت أنباء سوق الانتقالات، اليوم الثلاثاء، في ظل إجماع من الصحافة الأوروبية والعالمية على أن النجم البرازيلي أصبح قاب قوسين أو أدنى من عودة تاريخية إلى برشلونة، بعد رحيل تاريخي أيضًا قبل عامين إلى باريس سان جيرمان مقابل 222 مليون يورو، في صفقة قياسية.

ولم تعد صفقة نيمار قاصرة على اللاعب والأطراف التي تريد شراءه فقط، بل دخل فيها لاعبون آخرون لأنها ستحسم مصير العديد منهم، وعلى رأسهم كوتينيو وبول بوغبا وغاريث بيل وإيسكو، بعد أن تحول البرازيلي الدولي إلى ما يشبه لعبة ”الدومينو“، التي تحرك باقي الأوراق ذات الصلة في سوق الانتقالات.

قرار نيمار

وقالت صحيفة ”لوباريزيان“ الفرنسية إن نيمار حسم تمامًا موقفه في الموسم المقبل، في ظل السباق الشرس بين ناديي برشلونة وريال مدريد للحصول على خدماته.

وأشارت الصحيفة، في تقرير نشرته اليوم الثلاثاء، إلى أن نيمار أعلن صراحة رغبته في العودة إلى برشلونة، ورفض الانتقال إلى ريال مدريد.

وأكدت الصحيفة أن نيمار أبلغ إدارة النادي الفرنسي، برئاسة القطري ناصر الخليفي، برغبته النهائية في العودة إلى برشلونة، الذي رحل منه قبل عامين إلى باريس سان جيرمان مقابل 222 مليون يورو.

وتابعت: ”وضع برشلونة عرضًا على طاولة المفاوضات مع باريس سان جيرمان، وهو الحصول على خدمات نيمار مقابل بيع مواطنه فيليبي كوتينيو إلى الـ“بي إس جي“، وحصول بطل فرنسا على 80 مليون يورو، وهو العرض الذي لم يقنع مسؤولي سان جيرمان حتى الآن“.

وأضافت أن المفاوضات بعد إعلان نيمار رغبته في العودة إلى برشلونة ورفض ريال مدريد ستأخد منحى آخر تمامًا؛ لأن النادي الفرنسي لن يستطيع بيع البرازيلي الدولي رغمًا عنه إلى الميرينغي، وبالتالي لم يعد أمامه سوى التفاوض مع البارسا لإنهاء الصفقة قبل الثاني من سبتمبر المقبل، موعد إغلاق سوق الانتقالات الصيفية في فرنسا وإسبانيا.

ميسي الحاسم

وذكرت صحيفة ”ماركا“ أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد برشلونة، تدخل في صفقة انتقال نيمار، إذ اتصل به ليقنعه بعدم الموافقة على الرحيل نحو ريال مدريد والعودة إلى برشلونة.

ويحتفظ نيمار بعلاقة جيدة مع النجم الأرجنتيني ميسي والأوروغواياني لويس سواريز، إذ شكلوا ثلاثيًّا مرعبًا في الهجوم قاد برشلونة لعدة ألقاب أبرزها ثلاثية موسم 2014-2015.

وأكد نيمار أخيرًا علاقته الجيدة بميسي ورغبته في اللعب بجواره مجددًا، كما نفى مرارًا الأخبار التي تحدثت عن كون خروجه صيف 2017 كان بسبب الهروب من ظل ميسي.

وحاول ميسي إقناع نيمار بالبقاء قبل رحيله نحو باريس سان جيرمان، كما يحاول حاليًّا إعادته للفريق مستغلًا تأثيره الكبير على قرارات إدارة برشلونة، بحسب الصحيفة، كما لا يرغب في رؤيته بقميص ريال مدريد، الغريم التقليدي للفريق الكاتالوني.

وكان ميسي وراء الإبقاء على المدرب إيرنيستو فالفيردي رغم الغضب الجماهيري بعد الخسارة أمام ليفربول، لكن العميد الأرجنتيني قدم له الدعم علنًا ولدى الإدارة.

وفي حالة نجاح عملية انتقال نيمار إلى برشلونة، فإن هذه ستكون المرة الثانية التي يصفع فيها النجم البرازيلي نادي ريال مدريد، حيث سبق أن فضّل عليه برشلونة قبل 6 سنوات، عندما انتقل إلى البارسا من سانتوس البرازيلي.

مستقبل بوغبا

لا يزال مستقبل النجم الفرنسي بول بوغبا رفقة نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي موضع شكوك واسعة النطاق، في ظل مطادرة ناديي ريال مدريد ويوفنتوس للاعب.

وبحسب صحيفة ”ميرور“ البريطانية اليوم، فإن نادي مانشستر يونايتد بدا أنه يحاول إرضاء بوغبا بأي طريقة، بحيث لا يبدو النادي هو السبب في عرقلة رحيله عن ”أولد ترافورد“.

وقالت الصحيفة إن إدارة المانيو قررت تخفيض المقابل الذي تريده لبيع بوغبا من 180 مليون يورو إلى 150 مليون يورو.

وأشارت إلى أن احتمالات رحيل بوغبا لا تزال قائمة رغم صعوبتها، حيث أغلقت سوق الانتقالات أبوابها في إنجلترا، ولن يستطيع مانشستر يونايتد تعويض بوغبا قبل يناير المقبل حال رحيله.

وفي نفس الوقت فقد أشارت صحيفة ”آس“ إلى أن ريال مدريد سيبذل قصارى جهده لضم بوغبا قبل نهاية الميركاتو الصيفي يوم 2 سبتمبر المقبل، خاصة في حالة فشل ضم نيمار.

بيل يهدد

وفي ذات السياق، قالت ”سبورت“ الكتالونية، في تقرير نشرته اليوم الثلاثاء، إن بيل غضب بشدة عندما علم أن مسؤولي ريال مدريد وضعوه في صفقة تبادلية لضم البرازيلي نيمار.

وأكدت أن مسؤولي الريال عرضوا على باريس سان جيرمان انتقال بيل والإسباني إيسكو إضافة إلى 100 مليون يورو، للفوز بخدمات نيمار، في ظل المنافسة المحتدمة مع برشلونة على قائد السليساو السابق.

وتابعت: ”حسم بيل الموقف صراحة، وأبلغ إدارة النادي الملكي أنه لن يرحل إلى باريس سان جيرمان أو أي نادٍ آخر، وهدد ريال مدريد بأنه سيحرّك دعوى قضائية ضد النادي في حالة معاملته بطريقة غير لائقة أو بعيدًا عن القواعد الاحترافية“.

خطة يوفنتوس

كشفت تقارير صحفية الخطة التي استعان بها نادي يوفنتوس الإيطالي للتعاقد مع الدنماركي كريستيان إريكسين، نجم وسط نادي توتنهام الإنجليزي.

وقال موقع ”فوتبول إيطاليا“، في تقرير نشره اليوم الثلاثاء، إن يوفنتوس يراقب عن قرب الموقف النهائي لإريكسين قبل إغلاق سوق الانتقالات الصيفية في 2 سبتمبر المقبل.

وأشار إلى أن خطة يوفنتوس تقوم على إقناع اللاعب بعدم التجديد لناديه توتنهام، حال عدم انتقاله إلى ريال مدريد قبل إغلاق الميركاتو الصيفي، كي يكون إريكسين حرًا في اختيار النادي الذي سينتقل إليه الموسم المقبل.

وأكد أن إدارة يوفنتوس حسمت أمرها بالتعاقد مع إريكسين في صيف 2020، عندما ينتهي عقد اللاعب مع السبيرز، ووقتها سيكون لاعبًا حرًا يستطيع اليوفي التوقيع معه في صفقة انتقال مجانية، دون أن يدفع أي مقابل لنادي توتنهام.

وتميز يوفنتوس في الميركاتو الصيفي الحالي باستغلال ”الصفقات المجانية“، حيث نجح في ضم الفرنسي أدريان رابيو من باريس سان جيرمان، والويلزي آرون رامسي من أرسنال الإنجليزي، بعد نهاية عقدي اللاعبين مع الناديين، وبالتالي فقد حصل عليهما دون مقابل مادي، ولم يتحمل بطل إيطاليا سوى قيمة عقد النجمين.

error: Content is protected !!