حسنية أكادير ترفض استقالة الرئيس ويتوعد مروجي الأخبار الزائفة

عقد المكتب المسير لنادي الحسنية أكادير لكرة القدم اجتماعا طارئا تدارس من خلاله اسباب و تبعات الاستقالة المفاجئة لرئيس الفريق حبيب سيدينو،  و قال بلاغ الفريق أنها جاءت نتيجة ما “يتعرض له من هجمات وإشاعات و أخبار مغلوطة تستهدف شخصه ,وتستهدف زعزعت استقرار النادي”.
وبعد تدارس حيثيات هذا القرار و أسبابه من طرف جميع الأعضاء قرر  المكتب المسير حسب بلاغه، رفض استقالة الرئيس وأعلن تضامنه اللامشروط، واستعداد الأعضاء التصدي بجميع الإشكال المتاحة لأصحاب هذه الإشاعات و مروجي الأخبار الزائفة التي يزعجها ما حققه النادي من انجازات، كما دعا المكتب المسير جميع فعاليات النادي من منخرطين و “إلترات” وجمعيات المحبين الى التعبئة التامة واليقظة للتصدي لكل من تسول له نفسه الإساءة لمؤسسات النادي عبر مواقع التواصل الاجتماعي و المواقع الالكترونية، كما دعا أيضا، السلطات المحلية وعلى رأسها والي المدينة و المنتخبين والنسيج الاقتصادي للالتفاف حول النادي باعتباره قاطرة للتنمية بالجهة وصمام أمان لمحاربة انحراف الشباب باعتبار الرياضة مدرسة للتاطير والتربية.

 

 

 

error: Content is protected !!