ميركاتو الأندية الأوربية.. 9 لاعبين ينتظرون مغادرة برشلونة

9 لاعبين ينتظرون مغادرة برشلونة

قالت صحيفة ”سبورت“ إن هزيمة برشلونة أمام فالنسيا في نهائي كأس ملك إسبانيا ستؤدي إلى ”مجزرة“ في صفوف الفريق الكتالوني.

وأضافت الصحيفة الكتالونية، المقربة من إدارة برشلونة، إلى وجود 9 لاعبين على قائمة المرشحين لمغادرة البلوغرانا بعد نهاية الموسم الحالي، وضمت القائمة عددًا من الأسماء البارزة.

وأكدت أن على رأس المرشحين للرحيل عن برشلونة البرازيلي فيليبي كوتينيو، أغلى صفقة في تاريخ البارسا، حيث انضم إلى الفريق من ليفربول، في يناير 2018 مقابل 160 مليون يورو، إلا أنه لم يقدّم المستوى المنتظر منه.

وأشارت إلى أن الكرواتي إيفان راكيتيتش، ضمن القائمة المرشحة للمغادرة أيضًا، في ظل تعرضه للعديد من الانتقادات الجماهيرية في الفترة الأخيرة، إضافة إلى رد فعله الغاضب على تغييره في مباراة فالنسيا أمس، عندما ركل زجاجات مياه بقدمه احتجاجًا على قرار المدرب إرنستو فالفيردي.

ووضعت الصحيفة البرازيلي مالكوم ضمن قائمة المغادرين المحتملين، كونه لا يحظى بالمشاركة أساسيًا في المباريات، مع رغبته في الحصول على فرصة أخرى كي يكون لاعبًا أساسيًا.

وضمّت القائمة أيضًا كلًا من صامويل أومتيتي، وتوماس فيرمايلين، وكاسبر سيليسين، وكيفين برنس بواتنغ، ورافينيا، وموريلو.

 

ردود فعل غاضبة ومستقبل فالفيردي

وكشفت صحيفة ”آس“ الإسبانية كواليس ردود فعل لاعبي نادي برشلونة بعد خسارة كأس الملك.

وقالت الصحيفة، في تقرير نشرته اليوم الأحد، إن الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة عقد اجتماعًا ضم كلًا من جيرارد بيكيه والأوروغوياني لويس سواريز في الحافلة التي أقلّت لاعبي الفريق من ملعب ”بينتو فيامارين“ إلى مطار مدينة إشبيلية؛ لبحث أسباب النهاية الكارثية لموسم برشلونة، بعد ضياع دوري الأبطال وكأس الملك.

وأشارت إلى أن ”مباحثات الأزمة“ التي ضمت الثلاثي ميسي وبيكيه وسواريز كانت ساخنة للغاية، وظلت مستمرة حتى بعد وصول الحافلة إلى المطار، واضطر لاعبو برشلونة إلى الانتظار لمدة 10 دقائق قبل أن يستقلوا الأتوبيس الداخلي إلى الطائرة، حتى ينتهي اللقاء الثلاثي.

وأكدت الصحيفة أن التصريحات العلنية الصادرة من نجوم برشلونة تُظهر دعمهم التام للمدرب إرنستو فالفيردي، ولكن في نفس الوقت فإن هناك ثورة مكتومة داخل غرفة ملابس برشلونة، ومطالبات بالتحرك الفوري من جانب إدارة النادي لاتخاذ إجراءات حاسمة قبل انطلاق الموسم الجديد.

من جانبها، قالت صحيفة ”سبورت“ إن رئيس برشلونة جوسيب ماريا بارتوميو دعا إلى اجتماع طارئ لمجلس إدارة النادي؛ لبحث الموقف، بعد خسارة كأس الملك.

 

دراما دي ليخت

كشفت شبكة ”سكاي سبورتس“ اليوم الأحد، أن مسؤولي نادي مانشستر يونايتد استبعدوا فكرة ضم الهولندي ماتياس دي ليخت، في فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

وأشارت الشبكة عبر حسابها على ”تويتر“: ”بحسب مصادرنا، فإن مانشستر يونايتد يستبعد التحرك لضم دي ليخت“.

ويبحث الشياطين الحمر عن مدافع جديد لتعزيز صفوف الفريق، خاصة بعد فشلهم في حسم أي صفقة دفاعية في موسمي الانتقالات الماضيين.

دي ليخت ارتبط لفترة طويلة بإمكانية الانتقال إلى صفوف برشلونة، هذا الصيف، ولكن يبدو أنه لا يوجد أي اتفاق حتى الآن، ما دفع مانشستر يونايتد إلى التقدم بعرض قوي.

وبحسب صحيفة ”ميرور“ الإنجليزية، فإن مانشستر يونايتد قدم عرضًا ماليًا لأياكس تبلغ قيمته 70 مليون جنيه إسترليني في سبيل نقل ”دي ليخت“ إلى الأولد ترافورد.

وأوضحت الصحيفة أن العرض يتضمن كذلك حصول دي ليخت على 350 ألف جنيه إسترليني كراتب أسبوعي، وضمان حصول وكيل أعماله مينو رايولا على عمولة ضخمة.

وألمح دي ليخت إلى إمكانية انتقاله إلى أحد أندية الدوري الإنجليزي الممتاز أو الإسباني، في سوق الانتقالات الصيفي المقبل.

ونشرت شبكة ”ESPN“، مقطع فيديو لدي ليخت يقول فيه: ”أين أرى نفسي؟ الدوري الإنجليزي مسابقة كبيرة والدوري الإسباني كذلك، لكن هناك دوريات أخرى ومازلت لا أعلم أي شيء حول مستقبلي.. لنرى ماذا سيحدث“.

 

حسم موقف غوارديولا

كشف نادي يوفنتوس الإيطالي حقيقة التفاوض مع الإسباني بيب غوارديولا، مدرب نادي مانشستر سيتي الإنجليزي.

وقال فابيو باراتيتشي، المدير الرياضي لنادي يوفنتوس: ”لم نجرِ أي اتصالات مع غوارديولا، ولم نفكر من الأصل في التعاقد معه، إنه عالم غريب، غوارديولا متعاقد مع مانشستر سيتي، ونحن نعلم ذلك جيدًا، ولكن علينا أن نتعامل مع هذا العالم الغريب حقًا“.

وتابع بقوله في تصريحات لشبكة DAZN اليوم الأحد: ”لا نريد أن نصنع العناوين أو نطارد وهمًا، تركيزنا على بناء الفريق بأفضل العناصر الممكنة، سنعمل مع الإدارة على التعاقد مع أفضل المدربين المتاحين، لا يزال أمامنا وقت لحسم هذا الملف“.

وأكد باراتيتشي أن ملف مدرب يوفنتوس سيتم حسمه بعد نهاية جميع المسابقات، في إشارة إلى الدوري الأوروبي، ودوري أبطال أوروبا، حيث ارتبط اليوفي بالتعاقد مع ماوريسيو ساري، مدرب تشيلسي الإنجليزي، والأرجنتيني بوكيتينو، مدرب توتنهام، حيث يخوض الناديان نهائي البطولتين يومي الأربعاء والسبت المقبلين.

 

صراع بوغبا

رفض نادي يوفنتوس الإيطالي الاستسلام في صفقة الفرنسي بول بوغبا نجم نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، رغم المبلغ الباهظ الذي يطلبه مسؤولو ”أولد ترافورد“ لبيع اللاعب.

وأشارت تقارير صحفية سابقة إلى أن مانشستر يونايتد لن يبيع بوغبا بأقل من 160 مليون يورو، في ظل المنافسة الشديدة على ضمه، والتي تنحصر حاليًا بين يوفنتوس وريال مدريد الإسباني.

وقالت صحيفة ”ديلي إكسبريس“ البريطانية إن مسؤولي يوفنتوس عرضوا على إدارة المانيو صفقة تبادلية لاستعادة نجمهم السابق بوغبا إلى تورينو مرة أخرى.

وأضافت بقولها، في تقرير نشرته اليوم الأحد: ”أبدى مسؤولو اليوفي موافقتهم على بيع الأرجنتيني باولو ديبالا والبرازيلي أليكس ساندرو إلى مانشستر يونايتد، في مقابل الحصول على خدمات بوغبا“.

وأشارت إلى أن مانشستر يونايتد يرغب بالفعل في الحصول على خدمات نجمي يوفنتوس بداية من الموسم المقبل، لحاجته إلى مهاجم هداف بمواصفات ديبالا، وظهير أيسر، ووجد ضالته في ساندرو، الذي كان هدفًا سابقًا لنادي تشيلسي الإنجليزي.

وأكدت الصحيفة أن ريال مدريد لا يزال في سباق ضم بوغبا، حيث أبدى الفرنسي زين الدين زيدان مدرب الميرينغي رغبته في التعاقد مع اللاعب المتوج بكأس العالم الأخيرة في روسيا 2018 رفقة منتخب الديوك، إلا أن مسؤولي النادي الملكي يرغبون أولًا في التخلص من الويلزي غاريث بيل، للمضي قدمًا في الصفقة.

 

بوكيتينو يثير الجدل

ألقى الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، مدرب نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي، بالمزيد من الشكوك حول مستقبله رفقة السبيرز، قبل أيام قليلة على مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، أمام ليفربول، في ملعب ”واندا متروبوليتانو“ في العاصمة الإسبانية مدريد.

وقال بوكيتينو، في مقابلة مع صحيفة ”ميرور“ البريطانية، اليوم الأحد: ”بعد مباراة قبل نهائي دوري أبطال أوروبا، كان لدي شعوران متناقضان، الأول يرتبط بالفصل الرائع الذي حققناه بالوصول إلى المباراة النهائية، والثاني هو أنني أريد الانتقال إلى مكان آخر“.

وأضاف بوكيتينو بقوله: ”عندما وصلت إلى توتنهام كان النادي يشارك في بطولة الدوري الأوروبي، اليوروبا ليغ، الآن وعلى مدار 4 سنوات نشارك بانتظام في دوري أبطال أوروبا، وهذا العام نلعب في المباراة النهائية، لقد كان هذا حلما للجميع في السبيرز، الآن نحن على أبواب المجد، المهم أن نفوز بالألقاب، ولدينا الفرصة للتتويج بدوري الأبطال“.

وارتبط بوكيتينو بالانتقال إلى عدد من الأندية الأوروبية، التي كان آخرها يوفنتوس الإيطالي، حيث يبحث البيانكونيري عن مدرب خلفًا لماسيمليانو أليغري، الذي سيرحل بنهاية الموسم الجاري.

 

error: Content is protected !!