صورة لمصور صحفي مغربي تكشف صحة ضربة جزاء الوداد

بعين يقظة وآلة تصوير  حاضرة، استطاع المصور الصحفي محمد وراق من الزميلة “الأحداث المغربية” الانتصار على الكاميرات التي تواجدت في ملعب مولاي عبدالله لتغطية مباراة الوداد والترجي التونسي، وكذلك حقق فوزا على تقنية الفيديو، من خلال التقاطه للحظة اعتراض اللاعب التونسي للكرة بيده وسط مربع العمليات.

وبذلك يكون الصحفي المصور قد حقق للوداد وثيقة إضافية يعزز بها اعتراضه على تحكيم الحكم المصري وتحيزه للفريق التونسي، ويخرص بها أفواه التونسيين الذين أصابهم العمى والخرص بعد أن جاملهم الحكم في ضربة الجزاء وهدف مرفوض.

error: Content is protected !!