لقجع.. “صفارة الإنذار ناتجة عن استعمال لاعبي الصفافسي للشيشة، والمستفيد من التحكيم هو من تتجاوز الكرة خط مرماه، ولا يحتسب هدفًا”.

 

لم يتردد فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم في الرد على رئيس الزمالك المصري بعد تصريحاته التي طالته على خلفية مباراة نهضة بركان والصفاقسي التونسي،

وقال لقجع في حوار صحفي: “لم أشأ الرد على مرتضى منصور؛ لأني لا أعرفه كما لا يعرفني، إلا أنه تجاوز حدود اللباقة في تصريحاته السابقة، وتحدث عن أمور يجب علي توضيحها”.

وأضاف: “معرفتي به لم تتجاوز حدود مكالمة هاتفية منه قبل أشهر، دعاني من خلالها للسماح للاعب خالد بوطيب للبقاء مع ناديه الزمالك ومغادرة معسكر الأسود، لسبب ما، فرفضت رفضا قاطعًا، وقلت له أنه لا مجال للتساهل في أمور تهم المنتخب”.

وأضاف “لقد افترى علينا، وأكد أننا أسأنا لنادي الصفاقسي، وأنا أتوجه له بالدخول في تحدٍ من نوع خاص، لنعيد شريط المباراة، ولو ثبت أننا استفدنا من قرار تحكيمي، فلن نلعب النهائي، وسنترك الصفاقسي يواجهه، أما بشأن حادث الفندق فليس لي علاقة به، لأن إدارة الفندق هي من أطلقت صافرة الإنذار؛ بسبب الاشتباه في وجود حريق نتيجة استعمال لاعبي الصفاقسي الشيشة، والنرجيلة”.

وأكمل لقجع: “إذا كان السيد مرتضى منصور يعتقد أنه يضغط علينا بهذا الشكل فهو واهم. المغرب، وبركان تعودا على الترحيب بضيوفهم، والزمالك مرحب به أيضًا”.
وعن التحكيم قال لقجع “أما إن كان يقصدنا بأننا استفدنا من التحكيم فأنا أحيله للماضي القريب، لأذكره بمن كان يسير لجان التحكيم في أفريقيا، فقد ترأسها أشخاص من تونس ومن مصر، والمغرب طالما عانى منهم، ولم يتحرك. من يستفيد من التحكيم هو من تتجاوز الكرة خط مرماه، ولا يحتسب هدفًا”.

 

error: Content is protected !!