حسنية اكادير والرجاء وبركان.. في انتظار نتائج إيجابية رغم الإكراهات

 

يخوض فريق حسنية أكادير مباراته أمام نادي جيما أبا جيفار الاثيوبي، بملعب أديس أبابا، ضمن الدور الأول مكرر من منافسات كأس الكونفدرالية الإفريقية “كاف”، يوم الأحد المقبل، محرزما من العديد من لاعبيه الأساسيين، كجلال الداوي، بسبب الطرد الذي تعرض له في آخر مباراة، وكريم البركاوي ويوسف فحلي، للإصابة.

وسيحاول الفريق السوسي تفادي هده الغيابات المؤثرة والبحث عن نتيجة تؤمن له مباراة العودة أمام فريق أحرج كثيرا الأهلي المصري قبل إقصائه بصعوبة بالغة.

 

ويواجه نهضة بركان نادي جاراف السينغالي، يوم الأحد المقبل، ضمن الدور الأول مكرر من منافسات كأس الكونفدرالية الإفريقية.

ولن تكون المواجهة سهلة خاصة بعد المردود الذي قدمه الفريق السنغالي أمام الوداد بعد أن كان قريبا من إقصاء الفريق المغربي، الذي لم ينفعه سور الهدف الذي سجله خارج الميدان.

وقال عادل السراج، مساعد المدرب منير الجعواني، قائلا”مباراة صعبة للغاية أمام منافس متمرس قاريا.. هدفنا العودة بنتيجة إيجابية تسهل مهمته في مباراة الإياب بالملعب البلدي ببركان”.

وحل الفريق البركاني بالسينغال بكافة لاعبيه الأساسيين، وفي مقدمتهم الحارس عبد العالي المحمدي،

وسيخوض فريق الرجاء البيضاوي مباراة محفوفة بالمخاطر بالعاصمة الناميبية ويندهوك، لمواجهة إفريقيا ستارز المحلي، ضمن الدور الأول مكرر من منافسات كأس الكونفدرالية الإفريقية “كاف”، يوم السبت المقبل.

وسيكون الفريق المغربي مطالبا بمناقشة المبارة بشكل حذر أمام الغيابات التي يشكو منها، كالسينغالي نياسي، والكونغولي ليما مابيدي، والمدافعين سند الورفلي وعبد الجليل جبيرة وفابريس نغاه وأيوب نناح، بسبب عدم قيدهما في اللائحة الإفريقية.

error: Content is protected !!