أبرز نجوم كرة القدم الذين لم تساعدهم بلادهم بتحقيق حلم المشاركة بكأس العالم – أنوار سبور

أبرز نجوم كرة القدم الذين لم تساعدهم بلادهم بتحقيق حلم المشاركة بكأس العالم

تمثل المشاركة بكأس العالم حلماً لأي لاعب لكن العديد من النجوم الكبار فشلوا بالوصول لهذه البطولة رغم تألقهم المثير بأنديتهم وتحطيمهم أرقاماً مثيرة وخلال السطور التالية سنحاول استعراض أبرز النجوم الذين فشلوا بالحضور بكأس العالم عبر التاريخ. بسبب فشل منتخباتهم بالتأهل:

 غيغز وبيل:

شاركت ويلز مرة وحيدة بكأس العالم كانت عام 1958 ومنذ 60 عام لم يتمكن الفريق البريطاني من التأهل مرة أخرى ورغم محاولات ريان غيغز ومن بعده غاريث بيل مازالت العقدة مستمرة وهي ذات العقدة التي حرمت أسماء كبيرة من التواجد بالبطولة مثل جون توشاك ونيفيل ساوثول ومارك هيوز وإيان راش.

غيغز يمثل اللاعب الوحيد الذي فاز بـ13 لقباً بالدوري الإنجليزي بقميص مانشستر يونايتد كما يعتبر اللاعب الأكثر ارتداءً لقميص الشياطين الحمر بالمباريات الرسمية عبر التاريخ كما يمثل ثاني أكثر لاعب مشاركة بالبريميرليغ بعد غاريث باري الذي حطم رقمه هذا الموسم، على الطرف الآخر فاز بيل 4 مرات بدوري الأبطال مع ريال مدريد وقاد ويلز لنصف نهائي أمم أوروبا 2016 لكن حتى الآن مازال غير قادر على فك عقدة كأس العالم!

جورج وياه:

يمثل الليبيري أحد أفضل اللاعبين عبر التاريخ ومازال حتى الآن الإفريقي الوحيد الذي فاز بالكرة الذهبية وجائزة أفضل لاعب بالعام من الفيفا عام 1995 وهو ما ضمن له محبة الشعب الليبيري الذي انتخبه ليصبح رئيساً للبلاد هذا العام، كل هذا كان ينقصه أمر واحد فقط وهو قيادة بلاده لكأس العالم وهو ما لم ينجح بتحقيقه رغم قربه من ذلك عام 2002.

جورج بيست:

يعتبر من أشهر نجوم مانشستر يونايتد عبر التاريخ خاصة مع قيادته الشياطين الحمر للفوز بأول لقب لنادٍ إنجليزي بدوري الأبطال عام 1968، يعتقد الكثير من الجمهور أن بيست كان إنجليزياً لكن الحقيقة هي أنه كان يلعب لمنتخب إيرلندا الشمالية ورغم بقائه مع المنتخب لـ13 عام إلا أنه لم ينجح بقيادة بلاده للتأهل.

عبيدي بيليه:

فاز النجم الغاني بدوري أبطال أوروبا مع مارسيليا وبقي لست سنوات بصفوف النادي الفرنسي كما فاز بلقب أفضل لاعب إفريقي لثلاث سنوات متتالية لكن هذا لم يكُن كافياً لتواجده بكأس العالم رغم بقائه مع المنتخب لـ16 عام.

 

 

 

يان أوبلاك:

قد يصبح نجم أتلتيكو مدريد الحارس الأغلى بالتاريخ بحال انتقاله فعلاً هذا الصيف مقابل 100 مليون يورو لكن سجلّ الحارس المميز مازال خالٍ من أي مشاركة بكأس العالم حيث لم تتأهل سلوفينيا بالبطولة بآخر نسختَين وبعمر 25 عاماً مازال أوبلاك يملك الأمل بالتواجد بالعرس العالمي يوماً ما.

 

 

 

ألابا وآرناوتوفيتش:


يواصل منتخب النمسا غيابه عن كأس العالم منذ نسخة 1998 ورغم ظهور جيل قدم أداءً ممتازاً بتصفيات أمم أوروبا 2016 إلا أن الفشل رافقه بتصفيات كأس العالم ليفقد العديد من النجوم فرصة الوصول لكأس العالم للمرة الأولى بمسيرتهم.

 

 

فيرجيل فان دايك:

يمثل الهولندي المدافع الأغلى بالتاريخ لكن انضمامه لمنتخب الطواحين تأخر لعام 2015 وكانت المشاركة بروسيا 2018 تمثل طموحه للتواجد لأول مرة بالمونديال لكن هذا لم يتحقق ومع بلوغه سن 27 عام فإن كأس العالم بقطر قد يمثل فرصة أخيرة بالنسبة له للتواجد بالبطولة.

بيير إيميريك أوباميانغ:

مازال أغلى لاعب إفريقي بالتاريخ غير قادر على قيادة منتخب بلاده للتأهل لكأس العالم، فهداف الدوري الألماني موسم 2016\2017 لم ينجح بتحقيق النجاح بالتصفيات لتكُن النتيجة هي عدم تمكنه من تحقيق حلم بلاده.

 

 

 

نابي كيتا:

دفع ليفربول 56 مليون جينيه استرليني مقابل الحصول على النجم الغيني الذي مازال يطمح لقيادة منتخب بلاده للتأهل للمرة الأولى لكأس العالم بتاريخ البلاد.

محمد أبو تريكة، محمد زيدان، ميدو:

نجح العديد من نجوم الجيل السابق لمصر بتحقيق أرقام رهيبة حيث لعب ميدو بصفوف العديد من الأندية الأوروبية الكبرى من بينها توتنهام وروما وأياكس لكن رغم ذلك لم يتمكن من التأهل لكأس العالم حاله حال محمد زيدان وأبو تريكة وسلسلة كبيرة من النجوم الذين فازوا بثلاثة ألقاب متتالية بأمم إفريقيا ما بين أعوام 2006 و2010.

ديميتار برباتوف:

فاز البلغاري بلقب الدوري الإنجليزي مرتين مع مانشستر يونايتد كما وصل لنهائي دوري الأبطال 3 مرات وفاز بلقب أفضل لاعب بلغاري لسبع سنوات متتالية ورغم ذلك لم ينجح أيضاً بالتأهل للبطولة ولو لمرة واحدة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!