لاعب مولودية ياسين البحيري يشعل حرب الصفقات بين الأهلي والزمالك المصريين

 

تزداد الأجواء سخونة بين قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك، في الآونة الحالية، خصوصا على مستوى صفقات الميركاتو الصيفي، إذ يبحث الفريقان عن الظفر بلاعبين بارزين لدعم صفوفهما في الانتقالات الكبرى، أملا في المنافسة على الألقاب المحلية والقارية.

دخل الأهلي والزمالك، معركة كروية جديدة، خلال الفترة الحالية، للتعاقد مع صفقة مهمة، إذ يخضون سباق للتعاقد مع المغربي ياسين البحيري، لاعب وسط فريق مولودية وجدة، خلال الميركاتو الصيفي الحالي.

وأوضحت تقارير، أن الأهلي و الزمالك يحاولان التعاقد مع البحيري، الذي يقدم أداء قويا رفقة فريقه مولودية وجدة في الموسم الجاري، ما جعله محط أنظار العديد من الأندية، سواء في المغرب أو خارجها، وعلى رأسها قطبي الكرة المصرية.

أشارت التقاريرإلى أن الأهلي والزمالك يجريان اتصالات مكثفة مع وكيل اللاعب، لضمه في الميركاتو الصيفي الحالي، موضحا أن فرق الوداد والرجاء والجيش ونهضة بركان، تنافس القطبين المصريين على ضمه.

وأكدت أن مصير ياسين البحيري بين يدي إدارة ناديه، خاصة أن العقد الذي يجمع الطرفين، ما يزال ساريا لنهاية 2023-2024، كما أن مولودية وجدة، وجه ضربة للقطبين بطلباته المادية للتخلي عن اللاعب، إذ حددت إدارة النادي السقف المالي للموافقة على بيعه.

وكشفت التقارير، أن إدارة نادي مولودية وجدة، حددت مبلغ مليون دولار، كحد أدنى للتفاوض على بيع عقد البحيري، مشيرة إلى أن الفريق الذي ينافس على البقاء في الدوري المغربي، لن يفرط في نجمه بأقل من هذا المبلغ.

وانضم ياسين البحيري، لمولودية وجدة، بداية الموسم الحالي، قادما من نادي نهضة الزمامرة، الذي هبط للدرجة الثانية، مقابل نحو 200 ألف دولار، كما أن اللاعب كان قد انضم مؤخرا، لمعسكر المنتخب المحلي بناء على رؤية المدير الفني، الحسين عموتة.

error: Content is protected !!