بعد طواف المغرب، الدراجون يقاطعون بطولة المغرب – أنوار سبور

بعد طواف المغرب، الدراجون يقاطعون بطولة المغرب

قاطع العديد من الدراجين المغاربة، وعلى رأسهم أعضاء الفريق الوطني، بطولة المغرب للدراجات التي احتضنتها كل من مدينتي المحمدية وبنسليمان، احتجاجا على رئيس الجامعة وحملوا شعارات تطالبه بالرحيل، وحملوه أيضا مسؤولية الوضع الحالي، متهمين إياه بـ “التهميش والاقصاء و سوء التسيير”. وعبر الدراجون في تصريحات صحفية، بأنهم مستمرون في مقاطعة السباقات، ولن يخوضوا أي سباق إلى حين وجود حل ينصف الأبطال المغاربة.

وجاءت هذه المقاطعة بعد أن سبق للدراجين مقاطعة طواف المغرب في مرحلة أكادير بدعوى تحسين ظروفهم وبالقطع مع سياسة الجامعة التي “لا تراعي مصالحهم” ولرد الاعتبار لبعضهم حسب تعبيرهم، خاصة بعد “إقصاء” الحسين أبلواش، من خوض طواف المغرب. وقالوا بهذا الخصوص “مطالبنا كانت عادية ومشروعة، ليس الهدف منها المادي بالأساس، وإنما فقط تحسين شروط الممارسة، إذ لا يعقل أن تنظم تظاهرة من قيمة طواف المغرب، وتصرف عليها مبالغ مالية كبيرة جدا، في المقابل لا يمنح، ولو مبلغ قليل للدراجين من أجل شراء أو إصلاح دراجاتهم، ولا يعقل أن ننادي على دراجين وأن نقول لهم تكلفوا أنتم بدراجاتكم، ولا تكلف نفسها حتى عناء إصلاحها .. كما أن الأبطال المغاربة توصلوا فقط ب 5000 درهم، قبل مشاركتهم في هذا الطواف”

وازداد التوتر بين الطرفين بعد التزام وزارة الشباب والرياضة الصمت ولم تبد أي ردة فعل منذ تفاقم المشكل بعد طواف المغرب.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.