زوجة دجوكوفيتش تكشف أسرار مخفية

كشفت زوجة اللاعب الصربي نوفاك دجوكوفيتش، يلينا، أنّ زوجها فكر في اعتزال لعب كرة المضرب العام الماضي.

ويُعتبر المصنف أولاً عالمياً أحد أعظم لاعبي التنس على الإطلاق، لكنه تحدث لزوجته العام المنصرم عن تفكيره بترك اللعبة بعد تعرّضه لهزيمة في الدور الرابع من بطولة ميامي المفتوحة أمام روبرتو باوتيستا أغوت.

وتزامنت الهزيمة في ميامي مع هزيمة أخرى مخيبة للآمال لبطل الغراند سلام 17 مرة أمام فيليب كولشرايبر في الجولة الثالثة من بطولة إنديان ويلز.

وقالت يلينا: “قال لي إنه سيعتزل، وهذه هي الحقيقة”.

وأضافت: “لقد خسر في ميامي، كانت خسارة فادحة بعد ذلك، جمعنا جميعاً وقال لنا: “أنتم تعرفون يا رفاق، لقد انتهيت، أجبته: “ماذا؟”، فردّ: “نعم”.

وأردف دجوكوفيتش: “لا أعرف ما إذا كنت سأتوقف لمدة 6 أشهر أو سنة أو إلى الأبد”.

وصرّح “نولي” عن توقف منافسات كرة المضرب، وكشف عن التحدي الذي واجهه بين نجاحه المستمر في الرياضة وبين حياته الزوجية.

وقال أيضا “إنني أشعر حقاً بأنّ علاقتي أصبحت أعمق وأكثر أهمية، وأدركت في الواقع، حتى تلك اللحظة، أنّ علاقتي مع بعض الأشخاص المقرّبين في حياتي كانت سطحية، لم أكن أعرف كيفية التعامل مع ذلك”.

error: Content is protected !!