السبب الحقيقي لإبعاد محمود بنحليب عن مباريات الرجاء من طرف غاريدو – أنوار سبور

السبب الحقيقي لإبعاد محمود بنحليب عن مباريات الرجاء من طرف غاريدو

شاهدت المباراة الأخيرة لفريق الرجاء برسم ربع نهائي كأس العرش . غياب محمود بنحليب و جاء ذلك بعد قرار من المكتب المسير . ليفتح بعدها باب الإشاعات و الأقاويل لا سيم في ظل سكوت الموقع الرسمي للفريق و عدم فصحه عن الأسباب .
ليخرج بعدها المدير التقني للفريق السيد فتحي جمال في لقاء صحفي كشف من خلاله الغموض الذي كان يلوح .

و جاء على لسان فتحي جمال أن قضية بنحليب هي تراكمات للعديد من الأشياء، التوقيف جاء بعد العودة من نيجيريا، بعدما قدم المدرب خوان كارلوس غاريدو تقريرا للمكتب المسير ورفض تواجد بنحليب في المجموعة، وما كان من المكتب إلا الاستجابة لطلب المدرب بإيقافه في انتظار مثوله أمام المجلس التأديبي للنادي.
يجب على بنحليب التفكير جيدا في تصرفاته والتقيد بالقوانين الداخلية للفريق، الآن هو ملزم بالمثول أمام المجلس التأديبي للدفاع عن نفسه وتبرير أفعاله، خاصة أنه يواجه تقريرين، واحد من المدرب والآخر من الإدارة بعد تصرفاته المسيئة لفريق بحجم الرجاء، وبعدها سيتم اتخاد قرار في حقه.
من المؤسف رؤية لاعب بمميزات بنحليب وهداف الكونفدرالية لحدود الساعة، ينساق وراء هاته الأفعال ولا يتقيد بسياسة الفريق وقانونه الداخلي، أعتقد أنه لاعب محترف، لم يعد لديه أي مشكل من الناحية المادية، لذلك وجب عليه أن يعرف أنه ملزم بواجبات اتجاه النادي وعليه تحملها، شأنه شأن جميع المنتمين للنادي.
هو لم يرفض الجلوس على الدكة، ولكن تظاهر بالإصابة بعدما علم أنه لن يكون أساسيا في مباراة سريع واد زم، وهو ما لم يتقبله المكتب ولا المدرب بعدما أظهرت الفحوصات الطبية أنه لا يعاني من أي شيء، وبالتالي فهذا تصرف هاوي .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.