وتحدث رومينيغه في مؤتمر صحفي، اليوم الإثنين، عن إلغاء الكرة الذهبية، قائلًا “باستثناء الدوري الفرنسي، فإن الجميع استأنف مسابقاته هذا الموسم، لذا كان من المفترض إقامة الحفل وتسليم الجائزة لأفضل لاعب هذا العام”.
ويرى رومينيغه، أن قرار الإلغاء أثر سلبيًا على البولندي روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن، الذي كان مرشحًا هذا العام لنيلها بعد موسمه المميز وتسجيله 34 هدفا في البوندسليجا.
وأضاف “أعتقد أن ليفاندوفسكي قدم موسمًا رائعًا، وربما الأفضل له على الإطلاق، لكن لسوء الحظ، قررت فرانس فوتبول ألا تقدم الجائزة هذا العام. لسنا سعداء بهذا القرار، نراه غير عادل”.