مفاجأة كبيرة في أزمة الزمالك المصري مع الدفاع الحسني الجديدي بشأن حميد أحداد

 

قالت تقارير رياضية مصرية أن  مصدرا داخل نادي الزمالك،  كشف مفاجأة كبيرة فيما يتعلق بأزمة نادي الزمالك مع الدفاع الحسني الجديدي بشأن نسبة الأخير من عائد إعارة حميد أحداد إلى صفوف الرجاء البيضاوي.

وقال المصدر خلال تصريحات خاصة لـ”القاهرة 24″، إن النادي المغربي يحق له الحصول على نسبة 20% من عائد إعارة حميد أحداد، مشيراً إلى أن الزمالك لم يلتزم بالسداد لأنه لم يحصل من الأساس على قيمة الإعارة من نادي الرجاء البالغة 150 ألف دولار.

وتابع المصدر، أن الزمالك تعاقد مع حميد في العام الماضي قادمًا من الدفاع الجديدي بعقد سنوي قيمته 300 ألف دولار، وفي فترة انتقالات الصيف الماضية تم البحث عن عرض للاعب من أجل إعارته لتوفير مقعد في قائمة الأجانب، حتى تم الاتفاق مع مسئولي نادي الرجاء على التعاقد مع اللاعب نظير المبلغ المذكور.

وشدد المصدر قائلاً: “الرجاء عرض على حميد مبلغ 150 ألف دولار خلال فترة الإعارة وهو ما رفضه اللاعب في ظل حصوله على ضعف المبلغ المذكور من الزمالك، وهو الأمر الذي اضطر بسببه مسئولي النادي الأبيض بالتكفل بباقي المبلغ من أجل إتمام الصفقة”.

وواصل: “الزمالك وقتها لم يحصل من الرجاء على قيمة الإعارة على أن يتم منحها للاعب من أجل حصوله على نفس راتبه مع الفريق الأبيض”.

وأتم المصدر تصريحاته قائلاً: “على الورق الزمالك لم يحصل على أي مقابل مادي جراء إعارة حميد أحداد إلى الرجاء”.

وكان الدفاع الجديدي تقدم بشكوى ضد الزمالك أمام الاتحاد الدولي لكرة القدم وكذلك الاتحاد الإفريقي، وذلك حسب تأكيدات مسؤوليه، وطالبوا بحرمان النادي الأبيض من القيد خلال فترة انتقالات الصيف المقبلة بسبب عدم وفائه ببنود العقد

error: Content is protected !!